تقليص دعم المحروقات والكهرباء لمواجهة الزيادة في قيمة الدعم بالجنيه المصري

كشف وزير المالية عمرو الجارحي، في مؤتمر صحافي بالقاهرة، اليوم الأحد، عزم الحكومة تقليص الدعم على المحروقات والكهرباء مجددا، ضمن برنامج الإصلاح الاقتصادي، لمواجهة الزيادة الكبيرة في قيمة الدعم بالعملة المحلية “الجنيه”، التي نتجت عن تحرير سعر صرف الجنيه أمام العملات الأجنبية والعربية .

وأوضح الجارحي، أن تقليص الدعم على المحروقات والكهرباء سيكون بشكل تدريجي، لفترة تتراوح من 3 إلى 5 سنوات، كمرحلة ثانية بعد قرار الصادر في الثالث من شهر نوفمبر الماضي، الذي تم بموجبه تقليص دعم المحروقات بنسبة تراوحت بين 25% و50%، مشيرا إلى أن تكلفة الدعم ارتفعت بشكل ملحوظ، نتيجة لسعر الصرف الحالي، واستيراد مصر جزء كبير من احتياجاتها البترولية.

وأضاف الجارحي، أن الحكومة تدرس رفع فرض ضريبة القيمة المضافة إلى 14% بدلاً من 13%، وهي الضريبة التي تم استحدثها شهر سبتمبر الماضي بدلا من ضريبة المبيعات التي كانت نسبتها 10% .

جدير بالذكر أن صندوق النقد الدولي كان قد وافق على منح مصر قرضا قيمته 12 مليار دولار في نوفمبر الماضي، بعد قرار تقليص ميزانية دعم الطاقة وتحرير سعر صرف العملة المحلية .

تعرف على سبب الزيادة فى أسعار السجائر

صرح وزير المالية “هانى قدري” من خلال مداخلة هاتفية لبرنامج الحياة اليوم أن السبب فى فرض الضرائب على السجائر ومن ثم زيادة أسعارها هو دعم الصحة والتعليم، حيث ذكر أن الدستور ينص على ضرورة زيادة ميزانية الصحة والتعليم والبحث العلمي، مما يحتم عليهم زيادة أسعار السجائر.

كما أضاف أن الزيادة لم تكن كثيرة حيث زادت أسعار السجائر المحلية 50 قرشاً والمستورد 100 قرش والأنواع الفاخرة منها زادت 150 قرشاً، وإجمالى الحصيلة من زيادة السجائر بلغت 5.5 مليار جنيه، وأن الميزانية المفروضة للصحة فى العام المقبل تبلغ 70 مليار جنيه بزيادة 18 مليار عن هذا العام.

وصرح قدري أيضاً أنه سيتم فرض زيادة على أسعار الطاقة والوقود خلال الفترة المقبلة، وتكون الزيادة على أصحاب الدخل المرتفع لخدمة ودعم الفقراء.

وزارة المالية تعلن مكاسب الدولة من زيادة أسعار السجائر

اكد وزير المالية الدكتور هاني قدري أن الأرباح التي حصلت عليها خزينة الدولة نتيجة رفع أسعار السجائر ما يعادل تقريبا 5.5 مليار جنية سنويا، وستقوم الدولة بتخصيص مليار ونصف من هذه الأرباح لتطوير من خدمات التأمين الصحي بالدولة.

وأشار وزير المالية في مداخلة هاتفية لبرنامج العاشرة مساء المذاع على قناة دريم2 الفضائية  مساء أمس الأحد الموافق 22 من فبراير، أن وسائل الإعلان قامت بعرض موضوع زيادة أسعار السجائر بشكل خاطىء، واكد أن الزيادة تكون 50 قرش فقط على كل الأنواع السجائر المحلية، وجنيه واحد على الأنواع الأجنبية، وجنيه ونصف للأنواع الفاخرة.

تابع أيضا: أسعار السجائر بعد الزيادة الجديدة

واكد السيد الوزير أنه لا يوجد أي ارتباط بين ارتفاع أسعار السجائر وأسعار السلع الغذائية، وسوف يتم تطبيق هذه الأسعار اعتبارا من اليوم الاثنين 23 فبراير.